مقتل 170 شخصا جراء تحطم طائرة أوكرانية في طهران

مقتل 170 شخصا جراء تحطم طائرة أوكرانية في طهران
8/1/2020
المصدر : اليوم للإعلام
 

 

 

قتل 170 شخصا إثر تحطم طائرة ركاب أوكرانية بعد دقائق من إقلاعها من مطار الخميني في العاصمة الإيرانية طهران ، بحسب ما أكده علي كاشاني مدير العلاقات العامة بشركة مدينة مطار الامام الخميني الدولي.

 

وأكد كاشاني لوكالة أنباء "فارس"، أن الطائرة المنكوبة من طراز بوينغ، وسقطت بعد إقلاعها من المطار أثناء توجهها إلى العاصمة الأوكرانية كييف.

 

وأشار إلى أن الطائرة سقطت بين بلدتي برند وشهريار غرب طهران القريبة من المطار الكائن في جنوب غرب طهران، متوقعا أن يكون خللا فنيا وراء سقوطها.

 

بدورها أكدت الخارجية الأوكرانية مقتل طاقم وركاب الطائرة المنكوبة قرب طهران.

 

وأفادت مؤسسة الطيران الإيرانية، اليوم الأربعاء، بأن غالبية ركاب الطائرة الأوكرانية المنكوبة إيرانيون.

 

وأضافت أن الطائرة كان على متنها 167 راكبا، بينهم 70 رجلا و81 امرأة و15 طفلا، إضافة إلى 9 أفراد من طاقم الطائرة.

 

من جهته أكد المتحدث باسم منظمة الطيران المدني الإيرانية، أن الطائرة الأوكرانية كانت تقل 170 راكبا بالإضافة إلى أفراد الطاقم، وأنها من طراز بوينغ 737.

 

وأكد أنه تم إرسال فرق الإنقاذ إلى مكان سقوط الطائرة المنكوبة.

 

وفي ذات السياق أعلن عدد من الدول حظر طيرانه فوق العراق وإيران، اليوم الأربعاء، بعد الضربة الصاروخية التي شنتها إيران على قاعدتين أمريكيتين في العراق.

 

وقالت إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية إنها ستحظر على شركات الطيران المدني الأمريكية التحليق في المجال الجوي للعراق وإيران وخليج عمان والمياه الفاصلة بين السعودية وإيران.

 

وعزت إدارة الطيران قرار الحظر إلى "الأنشطة العسكرية المحتدمة والتوترات السياسية المتصاعدة في الشرق الأوسط، والتي قد تعرض عمليات الطيران المدني الأمريكية للخطر".

 

وقالت الخطوط الجوية السنغافورية عقب الهجوم على القاعدتين الأمريكيتين في العراق إنها ستحول جميع رحلاتها بعيدا عن المجال الجوي الإيراني.

 

بدورها، أصدرت الهند، تحذيرا بشأن السفر وطلبت من مواطنيها تجنب السفر "غير الضروري" للعراق بعد ساعات من شن إيران هجمات صاروخية على القوات التي تقودها الولايات المتحدة في العراق.

 

وأكدت الخطوط الجوية الماليزية أنها ستتفادى المجال الجوي الإيراني في أعقاب تصاعد التوتر العسكري في المنطقة، كما أعلنت شركة "إيفا إير" التايوانية أن طائراتها لن تحلق في المجال الجوي الإيراني.

 
   

مواد ذات صلة

للمزيد : الأرشيف